بني سويف ترفع درجة الإستعدادات القصوى للقطاعات تحسبا لعدم استقرار الطقس.

بني سويف ترفع درجة الإستعدادات القصوى للقطاعات تحسبا لعدم استقرار الطقس.

متابعة / الحسيني بيومي

ضمن تكليفات رئاسة مجلس الوزراء بمراجعة الاستعدادات المتعلقة بالتعامل مع موسم السيول وهطول الأمطار،لاتخاذ ما يلزم من إجراءات وتفعيل غرف العمليات للتعامل الفوري مع مثل تلك الأحداث .

وجه الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف مسؤولى الأجهزة التنفيذية والوحدات المحلية وشركات المرافق برفع درجة الاستعدادات ومراجعة خطط التعامل مع أية تداعيات محتملة لحالة عدم أستقرار الطقس. خاصة بعد إعلان هيئة الأرصاد الجوية عن تعرض البلاد لحالة من عدم الاستقرار واحتمال سقوط أمطار خفيفة إلى متوسطة بنسبة حدوث تتراوح من 30 إلى 40% “غداً الاثنين” على بعض مناطق محافظات شمال الصعيد .

وفي ذات السياق جدد المحافظ تأكيداته بضرورة استمرار ومتابعة تطبيق كافة التدابير والأعمال الواجب تنفيذها على شبكات المجارى المائية، والتأكد من جاهزية المعدات وتطهير مخرات السيول،مع تكثيف المتابعة والجولات الميدانية للمرور على الأماكن التي قد تمثل مواقع لتجمع المياه والأمطار ومعالجة الأماكن المنخفضة التي قد تسبب تجمع المياه وإعاقة المرور،موجها باستمرار تفعيل غرف العمليات وجاهزية المعدات وفرق الطوارئ بالمديريات والوحدات المحلية لمواجهة أية مستجدات قد تنتج عن موجة تقلبات الطقس، وإبلاغ غرفة العمليات الرئيسية بالديوان العام على أرقام غرفة العمليات وعلى جروب الواتس الخاص بغرفة العمليات بالمحافظة.

كما أشار المحافظ إلى تكليفاته لمسؤولى قطاع مياه الشرب والصرف الصحي والوحدات المحلية برفع درجة الاستعداد والتأكد من جاهزية جميع محطات الصرف وأنها تعمل بالكفاءة المطلوبة وبكامل طاقتها ،مع التأكيد على استمرار أعمال تطهير مطابق وشبكات الصرف للمناطق المخدومة بالصرف، فضلا عن جاهزية سيارات الكسح وشفط المياه من المناطق أوالأماكن التي يمكن أن تشهد تجمعات للمياه بالتنسيق مع فرق الطوارئ المتصلة بغرف عمليات المحافظة والوحدات المحلية والمديريات للمساهمة والتدخل في تصريف المياه “حال سقوط أمطار”،علاوة على التنسيق مع الجهات المختصة من الأجهزة والمديريات الخدمية لتكون جاهزة للتدخل السريع” حال حدوث أية تداعيات” ناجمة عن حالة التغيرات المتوقعة في حالة الطقس خلال تلك الفترة

وكان المحافظ قد كلف مسؤولي الكهرباء بالقطاع والوحدات المحلية بمراجعة كافة أعمدة الإنارة والتأكد من عزلها ، وعدم وصول أي مصدر كهربي لها حفاظاً علي أرواح المواطنين، والعمل على إستمرار التيار الكهربائى وإيجاد حلول بديلة “حالة فصل الخدمة “وبصفة خاصة في المنشآت الحيوية من المستشفيات والمخابز والنقاط الأمنية،مع ضرورة توعية المواطنين بتنبؤات الأرصاد الجوية من خلال الصفحة الرسمية للمحافظة ووسائل الإعلام المحلية وإعلامهم بالإجراءات والتدابير الوقائية الواجب اتخاذها حال وقوع الأمطار

كما نوه المحافظ عن متابعته سير عمل اللجان التي تم تشكيلها من الوحدات المحلية والأجهزة التنفيذية المعنية لمراجعة الموقف الخاص بتوافر مهمات الإغاثة والتأكيد من جاهزيتها والتنسيق مع جمعية الهلال الأحمر ومؤسسات المجتمع المدني ،وكذا متابعة فرق العمل التي تم تأهيلها على كيفية مواجهة أخطار السيول المحتملة وتحديد أماكن تمركزها وأماكن تمركز المعدات .

Please follow and like us:
Pin Share
RSS
Follow by Email
istanbul escort
lastik patlatan Twitter Takipci Satin Al