صفاء عودة : شركة وهمية يقودها مصري تقضى على أحلام المغتربين بالكويت

كتب تامر حسين
رئيس قسم المحافظات

<< إذا ضيعت الامانة .. فانتظر الساعة >> .. صدق رسول الله

فى زمن انتشر فيه الباطل ليخالط الحق ، ويظهر الفساد ليلبس زى الإصلاح ، ويجوب الشيطان فى رداء الفضيلة ، وتكمن راية  الخيانة فى ثوب الأمانة وهى ليست أهلا لأى أمانة..
نصب باسم رجال الاعمال  .. وفساد وضلال … وخيانة للأمانة وضياع الأموال .. وهلاك للحياة فى غيابات الاهوال … تتسبب فيها إحدى شركات النصب والاحتيال … يقودها _ وااا أسفاه _ أحد أبناء جلدتنا ومنتسب _ وااا أسفاه _  لعروبتنا ومصريتنا ، واستغل بشركته أحوال أبناء وطنه المغتربين ؛ ليجمع منهم ثمرات كفاحهم ، ونتيجة جهدهم وتعبهم ، وثمن غربتهم وفراقه لأحبتهم من أجل المال وتامين مستقبل أولادهم دون دراية منهم أنهم ينتقلون من تأمين الحياة إلى تحقق الموت والهلاك .

مصريون بالكويت تضيع أحلامهم  من شركة نصب يقودها مصري  ، يتوجهون باستغاثة عاجلة ويقدمونها لسمسئولة التواصل المجتمعى لسفراء العرب الدكتورة صفاء عودة من اجل سرعة التحرك ومساندة الضحايا فى الحصول على حقوقهم واموالهم ، وقد أرسلوا استغاثتهم مبينة كيف حدث لهم كل هذا العناء ، حيث كان يأخذ أغراض لتوصيلها ومعها مبالغ للشحن منذ عام  واختفى فجأة ، ليوقظ الضحايا من عين الغفلة إلى واقع الصدمة ، فراحوا  يهرولون من سفارة إلي وزيرة الهجره  ، ومن إعلام مرئي إلي إعلام مسموع …  ولا حياء لمن تنادي .

٥٠٠ اسره تشتكي ولم  يسمع شكواهم  ويستجيب لها أحد !! .

فإلي الله المشتكي ،  وله الأمر  ..

ماذا يفعل  .. من شحن جهاز ابنه له لضيق الوقت بكل تحويشة عمره بما يعادل ٥٠٠ ألف جنيه ؟! .. واخرون من شحنوا  محتويات بيوتهم  لإنهاء  مدتهم ورحلتهم العملية بالكويت ؟!!

 

وبمجرد سماع عودة هذه الاستغاثة توجهت مباشرة إلى السفارة للبت فى تلك المشكلة والحادثة المؤلمة والموجعة ، أملا فى طوق النجاة لهؤلاء المغتربين

4

التعليقات مغلقة.

CLOSEX