كشف مخبأ وتدميره وإستسلام إرهابي وتوقيف عنصرين دعم إرهاب

كتب لزهر دخان
حسب أخر الأخبار التي نشرتها وزارة الدفاع الجزائرية اليوم الخميس 29 مارس أذار 2018 م . تم توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بباتنة يوم الإربعاء 28 مارس أذار 2018 م .
وفي نفس المجال ” مكافحة الإرهاب” وعلى إثر عملية بحث وتمشيط قامت بها مفرزة للجيش الجزائري بتيبازة .أكدت الوزارة أن الجيش كشف ودمر في يوم 27 مارس أذار . إثني عشرة مخبأ للإرهابيين و كذلك دمر معدات تستعمل في صناعة المتفجرات وأغراض أخرى . وفي نفس اليوم أوقف عناصر الدرك الوطني بسكيكدة عنصر دعم للجماعات الإرهابية.
وفي مكافحة الإرهاب أيضا ً نجح الجيش في الإستفادة من توبة إرهابي . كان قد سلّم نفسه يوم 26 مارس 2018م للسلطات العسكرية بتمنراست . وقد كان وبحوزته رشاش من نوع كلاشنيكوف . وهو المسدس الوحيد الذي كان يتسلح به ومخزن مملوء بالذخيرة وجهاز إتصال. الوزارة نشرت إسمه مختصراً كما يلي “ص. سيدي محمد” علماً أن حرف “ص” يعني الحرف الأول من إسم العائلة . وكان المدعو “يوسف ” قد إلتحق بالجماعات الإرهابية سنة 2012 م . وفي نفس اليوم تم توقيف رجل مشتبه في دعمه للإرهاب بولاية الجلفة .

التعليقات مغلقة.

CLOSEX