دعم بنك ناصرللمراة المصرية من خلال مشروع مستورة

كتبت هند الريحاني
في إطار اهتمام بنك ناصر الاجتماعي بتوسيع قاعدة التكافل الاجتماعي والمساهمة في توفير فرص عمل للفئات الأكثر احتياجا؛ يستكمل البنك دعمه للمرأة المصرية من خلال مشروع مستورة، والذي يهدف لتمكين المرأة اقتصاديا من خلال تمويل مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر تحولها إلى طاقة منتجة وليس مجرد متلقية للدعم.
وأعلنت غادة والي -رئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي- ارتفاع عدد المشروعات التي تم تنفيذها من خلال مشروع مستورة إلى 7 آلاف مشروع بقيمة إجمالية تفوق 105 مليون جنيهات.
يأتي ذلك بعد تسلم البنك للدفعة الثانية من تمويل مشروع مستورة والتي بلغت 100 مليون جنيه من صندوق تحيا مصر؛ حيث يبلغ إجمالي تمويل مشروعات مستورة 250 مليون جنيه.
من جانبه، قال شريف فاروق -نائب رئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي- إن المشروعات التجارية تأتي في مقدمة المشروعات التي تنفذها المستفيدات وبلغ عددها حوالى 3271 مشروعًا بقيمة إجمالية تصل إلى 50 مليون جنيه يأتي بعدها مشروعات الإنتاج الحيواني بحوالى 2425 مشروعًا بقيمة إجمالية تصل إلى 40 مليون جنيه، أما المشروعات الصناعية فبلغ عددها 318 مشروعًا بقيمة تقترب من 5 مليون جنيه وتتنوع باقي المشروعات ما بين خدمية ومنزلية.
وأضاف فاروق أن قيمة القرض لمشروع مستورة تتراوح ما بين 4 آلاف إلى 20 ألف جنيه للمرأة القادرة على العمل وليس لها دخل ثابت ويتم منح القرض في صورة مشروعات وليس مبالغ نقدية، مشيرًا إلى أن متوسطات القروض لمشروعات مستورة تصل إلى 15 ألف جنيه.
وأشار فاروق إلى أن المستندات المطلوبة للحصول على المشروع بسيطة وهي طلب للحصول على القرض مرفقا به صورة بطاقة الرقم القومي على أن تكون سارية بالإضافة إلى بيان بالمعاش أو النفقة إن وجد، على أن تكون لجان الزكاة هي الضامن لكافة المشروعات الممنوحة عن طريقها ويكون السداد على 24 شهرًا.

التعليقات مغلقة.

CLOSEX