الخارجية الإيرانية تستدعي سفير برلين لدى طهران

 

 

متابعة  / محمد نجم الدين وهبى

 

استدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير الألماني لدى طهران هانز أودو موسيل، أمس الإثنين بسبب تصريحات المستشار الألماني أولاف شولتس المعادية لإيران.

 

ووفقا لوكالة إرنا، فإن شولتس أدان ممارسات قوات الأمن الإيرانية بحق المتظاهرين المحتجين على مقتل الشابة مهسا أميني، وطالب بفرض عقوبات إضافية على طهران.

 

وأبلغ مدير قسم الشؤون الأوروبية في وزارة الخارجية الإيرانية، سفير برلين باستياء طهران من نهج ألمانيا تجاه قضية الشابة أميني، واتهمها بالتسبب في تأجيج الساحة الداخلية الإيرانية.

 

وأكدت الخارجية الإيرانية، أن هذه التصريحات ستؤثر سلبا على مستقبل العلاقات الثنائية بين البلدين.

 

يذكر أن إيران شهدت موجة احتجاجات عارمة إثر وفاة الشابة مهسا أميني ” 22 عاما” في الـ 16 من سبتمبر الماضي بعد احتجازها من قبل “شرطة الأخلاق” الإيرانية، واتهمت المعارضة السلطات بقتلها.

 

ومن جهتها نفت الداخلية الإيرانية صحة هذه الاتهامات، وأكدت بناء على تقارير الطب الشرعي أن أميني توفيت إثر تعرضها لنوبة قلبية حادة.

 

وتتهم السلطات الإيرانية الغرب بدعم موجة الاحتجاجات وتأجيجها من خلال نشر وسائل الإعلام التابعة لهم محتويات تحريضية معادية لإيران، فضلا عن دعواتهم للإطاحة بالنظام في طهران.

 

وأوضحت، أن التحريضات الغربية تسببت بوقوع أعمال عنف واسعة النطاق في إيران، ما أدى إلى مقتل العديد من أفراد الأمن، والحرس الثوري، وأجهزة أمنية أخرى.

التعليقات مغلقة.

CLOSEX