الكاتبة الصحفية فاتن رمضان ذات القلم المبدع | جريدة اخر الاسبوع

الكاتبة الصحفية فاتن رمضان ذات القلم المبدع

كتب أحمد نبيه

تمتلك الدولة كثيرٌ من العلماء والمشايخ والدعاة والمهندسين والدكاترة ،لكنها تمتلك أيضاً بصاحبة القلم الجميل وأجمل ابتسامة المليئة بالتفاؤل والأمل رغم الصعاب ألا وهي :-

الكاتبة الصحفية فاتن رمضان مصطفى بهجت بدر مقيمة بمحافظة المنوفية مركز أشمون قرية بوهة شطانوف،حاصلة علي كلية الدراسات الإسلامية والعربيةشعبة لغة عربية جامعة السادات بالمنوفية ،تبلغ من العمر “٢٧”عاما،من السيدات الطموحات للصعود لأعلي المراكز ليس من أجل المال ولكن لتحقيق الذات.

تكتب في الصحافة منذ أربعة سنوات، حصلت علي ٩٨٪ بدبلومة الصحافة وكان هذا حلم لها أكثر من اللغة العربية ولكن اللغة ساعدتها في إتقانها وكتابتها في الصحافة

عملت في بعض الجرايد كمحررة صحفية بقسم الحوادث وتكتب مقالات وأيضاً تكتب خواطر وقصايد وتكتب قصص قصيرة وتلقيها علي السوشيال ميديا وتعمل علي برنامج عبر اليوتيوب( تفسير آية من القرآن) كما أنها تعمل علي التقارير الصحفية من قلب الحدث، بدأت في كتابتها للخواطر الحزينة حين توفي والدها وكان بمثابة صدمة لها ولكنها تفكر في كلامه أنها إذا كانت سعيدة فهو ايضا سعيد بها.

حافظة للقرآن ليس كاملا ولكن تجاذف من أجل حفظها وتفسيرها للقرآن محبة للحياة رغم صعاب الدنيا وتلاهيها ، تنادي المرأة بالعلم والجد والاجتهاد والمثابرة ،فالعلم ينجيكي من الظلم والضعف ،وهو صاحب الإنسانة الطموحة المفكرة.

أشارت إلي أن الصبر علي الهدف سيأتي ولو بعد حين (إن الله مع الصابرين) ،وأن الله يري عملك وسيكفأكي علي ما تبذليه (وسيري الله عملكم ورسوله والمؤمنون).

وأخر كلمتها تقول المساعدة وفعل الخير من الأشياء اللطيفة التي تعطيك قلب نقي ونظيف ، قلب مليئ بالخير وجبال من الحسنات في كل شئ المساعدة في مال عمل أي شئ.

مصر الطقس من أخر الأسبوع