نجحت السلطات التايلانديه في انقاذ فريق وايلد بورز المحتجزين داخل الكهف

0 0

سيد شنواني
مراسل جريده اخر الاسبوع
نقلنا لكم ما نشر بالصحف التايلانديه والعربيه
أعلنت السلطات التايلاندية نجاح أول عملية إنقاذ للأطفال المحاصرين في كهف مغمور بالمياه منذ أسبوعين، شمالي تايلاند، وتم إخراج أربعة منهم حتى الآن ونقلهم إلى المستشفى
وسط كهف مظلم، احتجزت صخرة، 12 صبيا في بركة من الماء لمدة تزيد عن 10 أيام دون طعام أو شراب، يحيهم الأمل بالعودة إلى دفء منازلهم لكي ينعموا بالأمان من جديد، في مسلسل ترويه الطبيعة دون معرفة متى تنتهي حلقاته لمعرفة مصير هؤلاء الأطفال.
بدأت القصة في تايلاند، باختفاء أعضاء فريق “وايلد بورز” لكرة القدم، الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و16 عاما مع مدربهم 25 عاما، يوم السبت 23 يونيو، بعد حصة تدريبية، ذهبوا فيها لاستكشاف مجمع كهوف “تام لوانج”، الواقع في إحدى الغابات القريبة من الحدود مع ميانمار، ولكنهم حوصروا بالمياه داخل أحد الكهوف، وبعد يومين عثر حارس حديقة وطنية على دراجاتهم وأحذية كرة القدم الخاصة بهم عند مصب كهوف تام لوانج، في مقاطعة “شيانج راي” الشمالية، لكنه لم يجد للصبية أي أثر.
وبعد أسبوع مرعب بالنسبة لأهالي الصبية التايلانديين، قدموا فيه القرابين وأقاموا الصلوات أمام الكهف، حتى تحمي الأرواح أطفالهم، ظهر شعاع أمل من جديد حينما عَثَر غواصان بريطانيان على الفريق، ماكثين فوق صخرة داخل الكهف، في الثاني من يوليو الجاري.
وبدأ فريق الإنقاذ في التحرك بالفعل لانتشال الصبية من هناك، لكن أحد أفراد فريق الإنقاذ لقي حتفه، الخميس الماضي، الخامس من يوليو، عندما دخل الكهف مع رفاقه لوضع أسطوانات أكسجين على طريق خروج محتمل.
وبعد محاولات عديدة لإخراج الأطفال من الكهف، بدأ فريق الإنقاذ، أمس الأول، الجمعة، في إزاحة كمية كافية من الماء من داخل الكهف، بما يمكِّنهم من السير في المياه إلى أحد تجاويفه، وتدريب الفتية كي يتمكنوا من الغوص، نظرا لصغر سنهم، وعدم معرفتهم بذلك.
وأمس، تلقى أهالي الصبية التايلانديين، مجموعة من الخطابات، أرسلها أولادهم عن طريق فريق الإنقاذ، طمأنتهم عليهم، بعدما وجهوا لهم خلالها التعبير عن حبهم لهم، كما طلبوا فيها أيضا أن يعدوا لهم قائمة الطعام التي يفضلونها بعد خروجهم من الكهف، وبعد ذلك خيم الكثير من الأهالي أمام مدخل الكهف انتظارا لخروجهم.
وفي العاشرة من صباح اليوم، أوشكت حلقات المسلسل المرعب للأهالي على الانتهاء، وتولد الأمل من جديد بعودة الأطفال، بعدما أعلن قائد عملية الإنقاذ، نارونجساك أوسوتاناكورن، عن بدء إخراج الصبية من الكهف صباحا.
ومع حلول الساعة الثالثة من عصر اليوم، الأحد، قال أحد المسؤولين في تايلاند، الأحد، إن فرق الإنقاذ استطاعت إخراج 6 من الصبية الـ 12 العالقين مع مدربهم داخل “كهف الموت”، بحسب”سكاي نيوز عربية”، وبدأت طائرات هليكوبتر في نقل الأطفال الذين خرجوا في حقل قرب الكهف، الذي حوصر فيه الصبية الـ 12 مع مدربهم.

اترك تعليقاً

CLOSEX
عــاجل