القنصلية الفخرية الايطاليه بالاسكندرية تستضيف عالم الاثار حسين عبد البصير في ندوه مصر القديمه بايطاليا | جريدة اخر الاسبوع

القنصلية الفخرية الايطاليه بالاسكندرية تستضيف عالم الاثار حسين عبد البصير في ندوه مصر القديمه بايطاليا

 

كتبت / ريم الرحماني

 

 

 

نظمت القنصلية الفخريه الايطاليه بالاسكندرية برعاية القنصل الفخري الايطالي ماريو دي بسكوالي ندوه ثقافيه بعنوان مصر القديمه في ايطاليا حاضر فيها الدكتور حسين عبد البصير استاذ الاثار القديمه ومدير متحف الاثار بمكتبه الاسكندرية محاضرة ممتعة حازت علي اعجاب الجميع وقام بتقديم الندوه الاستاذ احمد بسيوني.

تحدث دكتور حسين عن بدايه الوجود الاغريقي في مصر منذ احتل الاسكندر الاكبر مصر عام ٣٣٢ ق.م ثم تقسمت الامبراطورية بعد وفاته وآلت السلطه لبطليموس الاول الذي اسس اسره البطالمه في مصر
ثم تطرق الي الملكه المصريه كليوباترا التي امتازت بالجمال والذكاء ومنعت فرض سيطره روما علي مصر الي ان تحولت مصر من امبراطورية مستقلة الي جزء من العالم الروماني حينما تعلقت بيوليوس قيصر ثم عشقت مارك انطونيوس
كما تحدث الدكتور حسين عبد البصير انه يوجد العديد من الاثار المصريه في ايطاليا وان الالهه ايزيس عبدت في ايطاليا وقامت الملكه كليوباترا بتصوير نفسها علي معبد دندره انها الالهه ايزيس المصريه وابنها حورس كما قامت بتصوير نفسها علي العمله الاوروبيه

وتحدث ايضا عن معركه اكتيوم البحريه التي هزم فيها مارك انطونيو وكانت سببا في انتحاره ثم انتحار كليوباترا

ثم بدأ الرومان ينفتحوا علي الثقافة المصريه في هذا التوقيت واصبح الولع بالمصريات يجتاح روما وبدأوا في تزيين ميادينهم بالمسلات المصريه ويوجد العديد من القطع الاثريه الهامه المصريه موجوده حاليا بالمتاحف الايطاليه ابرزهم رأس نفرتيتي
ثم تطرق الدكتور حسين الي اوبرا عايده التي عرضت في افتتاح قناه السويس ١٨٦٩ ثم عرضت بعد ذلك كثيرا وكانت من روائع انصهار الثقافه المصريه الايطاليه وصرح بان الدكتور زاهي حواس بصدد اوبرا عن توت عنج امون يتعاون فيها مع الجانب الايطالي ايضا وسوف يتم عرضها في افتتاح المتحف الكبير باذن الله

وختم حديثه عن اهداء السفير ميكيلي كواروني، مكتبة الإسكندرية أول أشعة سينية لقناع الملك توت عنخ آمون، التي تم إجراؤها في ستينيات القرن الماضي، مؤكدا أن هذه الأشعة كشفت أنه لم يتم استخدام أية لحامات في تصنيع القناع، وقال إن هذا الإهداء يُظهر مدى عمق العلاقات المصرية الإيطالية ويعد رمزًا للتعاون بين السفارة الإيطالية ومكتبة الإسكندرية.

الجدير بالذكر ان الدكتور حسين عبد البصير حصل على دكتوراه فى دراسات الشرق الأدنى فى التاريخ القديم:
وعمل مدرس بجامعة جونز هوبكنز بالتيمور، ميريلاند، الولايات المتحدة الأمريكية، وفى 2010 عمل بجامعة المنصورة قسم الإرشاد السياحى، وفى 2013- 2011 عمل بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا كما عمل عضو هيئة تدريس فى أقسام شبه الجزيرة العربية والآثار المصرية القديمة والإرشاد السياحى، وفى 2013-2012 : الجامعة الفرنسية فى مصر وجامعة السربون عمل عضو هيئة تدريس.

له عدد كبير من الكتب والمقالات العلمية والروايات والقصص المشهورة في مجال الآثار عالميًا ومحليًا. صدر له العديد من الأعمال الأدبية والبحثية منها
* البحث عن خنوم
* الأحمر العجوز
* الحب فى طوكيو
* ثلوج كانازاوا
* ملكات الفراعنة.. دراما الحب والسلطة»
* أسرار الآثار.. توت عنخ آمون والأهرامات والمومياوات
* أسرار الفراعنة
* عظمة مصر الفرعونية

وتعد هذه الندوه ضمن سلسلة ندوات ثقافيه تقوم بها القنصلية الفخريه الايطاليه بالاسكندرية لتعميق العلاقات المصريه الايطاليه.

مصر الطقس من أخر الأسبوع