مجلس حكماء المسلمين يُدين بشدة الهجوم الإرهابي في العاصمة الأفغانية كابول

مجلس حكماء المسلمين يُدين بشدة الهجوم الإرهابي في العاصمة الأفغانية كابول

محمود الهندي

يُدينُ مجلس حكماء المسلمين برئاسة فضيلة الإمام الأكبر أ. د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع بالقرب من وزارة الخارجية الأفغانية في العاصمة كابول، وأسفر عن سقوط عددٍ من القتلى والجرحى .

ويؤكِّد مجلس حكماء المسلمين رفضه القاطع لمثل هذه الأعمال الإرهابية التي تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة وكافة الشرائع السماوية والقوانين والأعراف الإنسانية، داعيًا إلى ضرورة العمل على تنسيق الجهود من أجل القضاء على الإرهاب وتخليص العالم من آفاته وشروره .

ويُعربُ مجلس حكماء المسلمين عن خالص التعازي للشعب الأفغاني ولأهالي وذوي الضحايا، سائلًا المولى عز وجل أن يمنَّ على المصابين بالشفاء العاجل .

*Muslim Council of Elders strongly condemns terrorist attack in Afghan Capital

Under the Chairmanship of the Grand Imam of Al-Azhar His Eminence Dr. Ahmed Al-Tayeb the Muslim Council of Elders strongly condemns the terrorist attack near the Foreign Ministry in Afghanistan’s capital Kabul, which resulted in a number of deaths and injuries.

The Council reiterates its categorical rejection of such terrorist attacks and violence, which contradict the teachings of all religions as well as international laws and norms. It calls for a unified stand in order to eradicate and uproot such vicious acts of terrorism.

The Council also extends its condolences to the people of Afghanistan as well as the families of the victims who perished in the attack while praying for a speedy recovery for the wounded.

Please follow and like us:
Pin Share
RSS
Follow by Email
istanbul escort
lastik patlatan