بلاغ للنائب العام للتحقيق في أسباب هزيمة المنتخب

بلاغ للنائب العام للتحقيق في أسباب هزيمة المنتخب
السيد بكري
الأربعاء
2018-06-20 م

تقدم عمرو عبدالسلام المحامي، ببلاغ للنائب العام، ضد رئيس وأعضاء مجلس الاتحاد المصري لكرة القدم بصفاتهم، ورئيس البعثة المصرية للمنتخب القومي لكرة القدم بصفته، ورئيس مجلس شركة بريزنتيشين “الراعي الرسمي للمنتخب القومي لكرة القدم” بصفته بسبب الفوضى التي حدثت بمعسكر المنتخب بروسيا.

وذكر عبدالسلام في بلاغه أنه بعد طول انتظار المصريين حكومة وشعبا مايقرب من 28 عامًا علي آخر مشاركة للمنتخب القومي لكرة القدم في كأس العالم 1990، استطاع المنتخب بعد جهود مضنية أن يصعد لكأس العالم مرة أخرى بروسيا 2018، وقد كانت فرحة الشعب المصري لا توصف.

وبالرغم من اختيار بعثة المنتخب القومي لكرة القدم مدينة جروزنى مقر إقامة دائمًا للمنتخب نظرًا لما تتمتع به من خصوصية والبعد عن الزحام الذى تشهده المدن الأخرى لتوفير الحد الأقصي من الهدوء والتركيز والراحة للاعبي الفريق القومي، إلا أن طالعتنا الأخبار عبر الفضائيات وشبكة الإنترنت أن بعض القنوات الفضائية التي تعاقدت مع الاتخاد المصري لكرة القدم حصريا بتصوير كواليس فريق المنتخب القومي داخل غرفهم بمقر إقامتهم في سابقة جديدة وخطيرة لم نسمع عنها من قبل في أيا من المونديالات السابقة، ما أدى إلى إزعاج لاعبي الفريق وانشغالهم وفقدان تركيزهم بل لم يقتصر الأمر على ذلك فحسب.

وشهد مقر إقامة المنتخب القومي لكرة القدم حالة من الفوضي والهرج وعدم الانضباط تسببت فيه شركة بريزنتيشن الراعي الرسمي للمنتخب القومي، وذلك بأن قامت بحجز عدد كبير من غرف الفندق الذي يقيم فيه لاعبي المنتخب لصالح مشجعي الشركة من وفود الإعلامين والفنانين والرياضيين والشخصيات العامة وأسرهم وأطفالهم.

وتابع مقدم البلاغ “تسبب ذلك التكدس في خلق حالة من الفوضى والهرج بأروقة الفندق وطرقاته بل بم يقتصر الأمر على ذلك فحسب فقام المشجعين بالدلوف إلى غرف اللاعبين هم وأطفالهم لالتقاط الصور التذكارية مع لاعبي المنتخب مما أدى إلى حدوث ضوضاء أفقدت لاعبي المنتخب قدرته على التركيز والتمتع بالهدوء قبيل بدء المبارة الثانية أمام المنتخب الروسي بساعات قليلة، وانعكس ذلك على أداء جميع لاعبي المنتخب أثناء أدائهم المبارة أمام المننتخب الروسي والذي ظهر جليا عليهم عبر الفضائيات، مما أدى إلى الحاق الخسارة بالمنتخب القومي بثلاثة أهداف مقابل هدف وإضاعة فرصة المنتخب القومي في الصعود الي الدور الـ16 من تصفيات المونديال”.

وحيث إن ماقام به المشكو في حقهم كان السبب الرئيس في ضعف أداء لاعبي الفريق القومي وخسارتنا أمام المنتخب الروسي وشبه خروج المنتخب من تصفيات المونديال، ما أدى الى إهدار مئات الملايين من الجنيهات التي انفقت على تجهيز المنتخب القومي والتي استقطعت من أموال الشعب المصري عن رضا وقناعة تامة في سبيل الوقوف خلف منتخبه الذي يمثله أمام العالم في المونديال وهو ما أدى إلى أحداث حالة من الغضب والسخط الشديد لعموم الشعب المصري.

وطالب بسرعه التحقيق في هذا البلاغ واستدعاء رئيس شركة بريزنتيشن الراعي الرسمي للمنتخب والسادة رئيس وأعضاء البعثة المصرية للمنتخب للوقوف علي ظروف وملابسات الواقعة محل البلاغ وتحديد المسئولية القانونية قبل المشكو في حقهم واتخاذ كافة الإجراءت القانونية اللازمة حيالهم في ضوء ما تسفر عنه التحقيقات.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏إستاد‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
 

التعليقات مغلقة.

CLOSEX